تعمل الهيئة الوطنية للاتصالات حاليًا على عدد من المبادرات:

 

 

 

    1. برنامج جمع البيانات: تقوم الهيئة الوطنية للاتصالات حاليًا بحملة كبرى لجمع البيانات من مشغلي الاتصالات، ومزودي خدمات الإنترنت (ISP) ، ومشغلي  التلفزيون الرقمي،ومحطات الراديو، وخدمات الاتصالات المستخدمة في حالات الطوارئ الإنسانية لتسجيل استخدامهم للترددات ، ووصلات تردد الموجات  الصغرى، وكذلك الترقيم .

 

    1. برنامج وضع اللوائح: تعمل الهيئة الوطنية للاتصالات حاليًا على صياغة اللوائح المتعلقة بقوانين وقواعد قطاع الاتصالات إجراءات التشغيل القياسية. ومن بين اللوائح التنظيمية التي تعمل عليها الهيئة ؛ الترقيم ، والربط البيني،  وما إلى ذلك.

 

    1. إنشاء نقطة تبادل الإنترنت في الصومال: تعمل الهيئة الوطنية للاتصالات على إنشاء أول نقطة صومالية لتبادل الإنترنت في الصومال، بحيث تسمح لمزودي خدمات الإنترنت الصوماليين تبادلَ حركة المرور داخل البلد بسهولة ، دون إرسال هذه الرسائل إلى العديد من نقاط العبور الدولية للوصول إلى الوجهة المقصودة. ويساعد هذا النظام على تحسين الاتصال والخدمات لعملائها.

 

    1. تطوير الرمز الوطني(dotSO): تقوم الهيئة الوطنية للاتصالات بمراجعة الجوانب الفنية والإدارية والتسويقية نطاق المستوى الأعلى للرمز الخاص بالصومال (dotSO) لجعلها أكثر استجابة لاحتياجات عملائها المحليين والدوليين.

 

    1. إنشاء فريق الاستجابة لحالات الطوارئ : تعتزم الهيئة الوطنية للاتصالات إنشاء “فريق الاستجابة لحالات الطوارئ في الحواسيب” (CERT) كأول فريق رسمي للتصدي لحوادث أمن الكمبيوتر ات في الصومال. ويساعد إنشاء هذا الفريق في ضمان حماية البنية التحتية للمعلومات الحساسة في البلاد ، والمساعدة في صياغة السياسات والخطط حول القضايا المتعلقة بالأمن السيبراني.

 

    1. استراتيجية الانتقال الرقمية: تقوم الهيئة الوطنية للاتصالات بوضع استراتيجية للانتقال الرقمي ، والتي سيتم تنفيذها من خلال عملية استشارية متعددة، يشارك فيها جميع أصحاب المصلحة، والتي ستجمع بين الحكومة، والهيئة التنظيمية، ومالكي المحطات الإذاعية ، وموزعي الإشارات، والباعة، وجمعيات المستهلكين.

 

    1. الموافقة على الأجهزة المستخدمة: تتولى الهيئة الوطنية للاتصالات مسؤولية الموافقة على جميع أنواع معدات الاتصالات السلكية واللاسلكية التي يتم استخدامها ضمن شبكات الاتصالات العامة في البلاد. كما أنها مسؤولة عن اعتماد نوع معدات الاتصالات الراديوية المعدة للاستخدام في الصومال.